الأربعاء، 23 نوفمبر 2011

البيوت التراثية في العراق Heritage Homes In Iraq

تعد هذه البيوت القديمة من ابرز معالم بغداد الحضارية، وهي تشكل مرحلة مهمة في تاريخ الهندسة المعمارية العراقية والتي سادت في عموم بغداد ومدن اخرى، متأثرة بواقع العادات والتقاليد للانسان العراقي.
ومع ما نراه من إعمار غير منظم في بغداد تصاحبه أعراض حمى الحفر والترقيع وصنع تلال من الأتربة وتدمير بنى الإسفلت ، يقف  خطر فقدان التراث المعماري والنسيج الحضري التاريخي لبغداد كإشكال في غاية الأهمية ،
الأمر الذي يدعونا للقلق  من فقدان العاصمة هويتها التراثية وتغيير أنماطها المعمارية بأخرى عشوائية ولا تعبّر عن روحها وأصالتها (أعتقد أن بعد ٢٠ عام سوف تختفي هذه البيوت التراثية في بغداد بسبب الاهمال الحكومي) .



This is the old houses of the most prominent cultural landmarks of Baghdad, which constitute an important stage in the history of architecture that prevailed in Iraq and throughout Baghdad and other cities , influenced by the customs and traditions of the Iraqi man.
However what we see of the reconstruction is unorganized in Baghdad accompanied by symptoms of fever , drilling and tinkering and making mounds of earth and the destruction of asphalt, stands the risk of loss of architectural heritage and historic urban fabric of Baghdad as problematic are very important ,
This compels us to worry about loss of identity and heritage of the capital to change the patterns of architectural another random and are not express the spirit and originality (I think that after 20 years will disappear heritage homes in Baghdad because of government neglect) .














ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة