الأربعاء، 9 نوفمبر، 2011

سايبا SAIPA

الكل يعرف لا تتم أي صفقة في العراق ألا بعد أن يتم الدفع في الحساب المصرفي للمسوولين  (؟) و (؟) و (؟) الخ...
والمشكلة أن المسوولين (أصحاب الحسابات المصرفية) لا تهمهم الجودة والنوعية في أي عقد للعراق و الذي يهمهم فقط كمية المبالغ التي تنزل في حسابهم المصرفي ،
فمثل هذه السيارات تنعدم فيها شروط السلامة و الأمان و المتانة (سيارة ورق) .



Everyone knows are not any deal in Iraq only after the payment in the bank account officials (?) And (?) And (?) Etc. ...
The problem is that officials (owners of bank accounts) do not care about quality and quality in any contract for Iraq and who are interested in only the amount of funds that come down on their bank account ,
Such a car where there are no safety requirements and safety, and durability (paper car) .














هناك تعليقان (2):

حدث خطأ في هذه الأداة