الثلاثاء، 27 ديسمبر 2011

قتل الناس Killing People

أصبح العراق في أيدي بعض الأحزاب المجرمة التي تختلف فيما بينها ويكون الضحية الشعب العراقي وهو الوحيد الذي يدفع ثمن الأقتتال بين هذه العصابات الحاكمة ،
حزب الدعوة من جهة و الحزب الاسلامي من جهة ,
الأتجاهات تعددت والموت يسير بأتجاه واحد نحو المواطن العراقي الذي يرى كل يوم مدى بطش قائمة دولة (اللا) القانون و القائمة (اللا) العراقية ،
ولكن ألم يحن الوقت ليثور هذا الشعب الذي يتم قتله على يد هؤلاء (اللا) سياسين لتنتهي هذه المسرحية المرة وتشرق شمس لم يراها العراقي من قبل ؟؟؟


Iraq has become in the hands of some of the criminal parties, which differ among themselves and be the victim of the Iraqi people, the only one who pays the price of these gangs fighting between the ruling
Dawa Party Islamic Party and hand the one hand,
Trends and death varied walking in one direction towards the Iraqi citizen who sees every day over the oppression of the list of state (non-) law and the existing (non-) Iraqi
But is not it time to revolt, which this people are killed by these people (non-) politicians to end this play time, and the Sun did not see the Iraqi before ???













ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة